urdu sex – قضيت ليلة جنسية من نار مع زوج أمي

Share

قضيت ليلة جنسية من نار مع زوج أمي
احلى سكس محارم مع زوج امي في قصتي الحقيقية الساخنة جدا و التي حدثت مباشرة بعدما تزوجت امي مع ذلك الرجل و هي تريد ان تعوضني عن حرماني لابي في تلك السن الصغيرة حيث لما توفي ابي تركني فتاة صغيرة و لا اذكر عنه الا الشيء القليل و بقيت اعيش مع امي لمدة تقريبا خمسة عشر سنة لوحدنا حتى قررت امي اعادة الزواج . و من اول يوم رايت فيه زوج امي انجذبت اليه و كان سنه حوالي خمسين سنة و ربما الامر نابع لكوني محرومة من حنان الاب منذ صغري و حتى هو لاحظت ان عينيه تلعب حين يراني امامه و نا كنت احضنه امام امي بحجة انه مثل ابي و اقبله في خذه من مناطق قريبة الى فمه و انا اسخنه واهيجه و اتعمد الامر و احيانا اجلس له على زبه و اشعر بانتصاب الزب . و لم يعد يفصلني عن زب زوج امي سوى الاختلاء به فانا دلوعة وشقية و اتظاهر دائما اني بريئة ولكني افكاري شيطانية و في اول يوم اختليت به كان جالسا في الكرسي و انا جئت اليه وجلست على زبه مباشرة و يومها كنت ارتدي الروب وحدت حتى تصله حرارة طيزي اكثر و شعرت بانتصاب زبه وانا في احلى سكس محارم مع زوج امي و لا اعرف ان كان هو يتلذذ ام لا او ان كان يغتنم التصاقي به لامتاع زبه او يعاملني كبنته

في ذلك اليوم لما جلست على زبه احسست بالانتصاب و كنا لوحدنا ثم وضعت يدي على زبه و امسكته و قلت له ما هذا بابا و هو كان منصدم من جراتي و قال لا شيء و انا بقيت ماسكة زبه واضغط برفق دون ان انزع يدي و اقول له ما هذا و كانني لا اعرف الزب . و في الاول حاول نزع يدي من زبه و لكنه لم اتركه ينزعها و بقيت ماسكة زبه و اقول له اريد ان ارى هذا الشيء و انا اريد من زوج امي احلى سكس محارم و حين لم ينزع لي يدي لعبت له بزبه حتى رايت بنطلونه مبلل و فهمت انه قذف حليبه و انا اراه يئن واتظاهر اني لا افهم في امور السكس رغم ان صدر كان بارز و طيزي كبيرة و كسي مشعر جدا . ثم ارتخى زبه في يدي و هنا اصر على ان انزع يدي من زبه و كان زبه كان يالمه بعدما قذف حليبه . و بعد هذه الحادثة لاحظت ان زوج امي صار في كل مرة يدفعني لاقتراب منه و التحكك على زبه و لكن انا كنت اريد منه احلى سكس محارم و رؤية زبه و ليس الكاتفاء فقط بالحك و لذلك صرت لا المس له زبه واتظاهر اني لا ابالي به

ذات مرة زوج امي هو الذي بادر الي حين كنا لوحدنا حيث جلس على الكرسي و لعب بزبه حتى انتصب ثم ناداني و حين حضرت قال لي انظري الا تريدين اللعب بهذا الشيء و انا رديت عليه ببرودة كبيرة و قلت له انت لم ترغب في تركي اراه و اان لم اعد مهتمة بالامر . و هممت بعد ذلك بالانصراف عنه الى غرفتي و بعد ذلك ناداني زوج امي مرة اخرى و طلب مني ان اقترب ثم سالني هل تريدين رؤيته فقلت نعم و انا اريد احلى سكس محارم و رؤية زب زوج امي و جد متشوقة له ثم فتح سحاب بنطلونه و اخرج زبه و كان زبه كبير جدا و انا سخنت و التهبت شهوتي على زب زوج امي . و تظاهرت اني لا اعرف الزب و الحقيقة اني كنت اراه في الافلام و لكن امامي رايته لاول مرة و كان حجمه كبير و راسه وردي جميل جدا و طلب مني زوج امي ان اضع فمي على الراس و امص كما امص المصاصة و انا كنت املك خبرة خفيفة من رؤية الافلام و بدات ارضع له في احلى سكس محارم حتى قذف في فمي و هو جد سخن و يغلي من الشهوة

ثم اخفى زبه وحذرني من اخبار امي و صرت كلما اختلي به امص له زبه حتى يقذف و ذات يوم عراني و ناكني من طيزي و ذوقني حلاوة الزب الغليظ في طيزي بعدما دهن خرمي بالفازلين . و ادخل زبه في طيزي الى الخصيتين في احلى سكس محارم و ملا احشائي بحليب الزب و ما زال زوج امي ينيكني و قد مرت على بداية العلاقة الان عدة شهور و هو ينيكني من الطيز و نمارس احلى سكس محارم و امي المسكينة لا تعلم شيئا عن العلاقة بيني و بين زوجها

 
Share
Article By :

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *